أنا بحب السيريلاك…. شو ما كانت طايفتو


لأن الصورة أقوى من الكلام، أترككم مع هذه الصور الرائعة من مظاهرة إسقاط النظام الطائفي في لبنان، 20-03-2011

 

Hiba Kanj
Hiba Kanj

Please Note : All Photos are taken by Hiba Kanj

Hiba is a lebanese Graphic Design student, with a passion  for photography

Photo By: Hiba Kanj

Photo By: Hiba Kanj

Photo By: Hiba Kanj

Photo By: Hiba Kanj

Photo By: Hiba Kanj

Photo By: Hiba Kanj

Photo By: Hiba Kanj

Photo By: Hiba Kanj

Photo By: Hiba Kanj

Photo By: Hiba Kanj

الشعب يتحدى الثالوث: “الطائفية.. السياسة.. والأمطار”


 

ضد النظام الطائفي

ضد النظام الطائفي

علاء شهيب
نشرت في: حبر لبناني


إنتقلت وأخيراً عدوى الثورة الى لبنان، حيث شهد اليوم مظاهرة تحت عنوان “نعم لإسقاط النظام الطائفي” انطلقت من مار مخايل،  وصولاً العدلية،نظمها شباب لبنانيون ومؤسسات المجتمع المدني، وخططوا لها عبر فايسبوك و تويتير ومواقع التواصل الإجتماعي، شارك فيها جميع اللبنانيون بدون اية شعارات حزبية أو سياسية، يهتفون جميعاً من أجل إسقاط النظام الطائفي القائم في البلاد، مطالبون بدولة علمانية مدنية ديموقراطية يكون فيها الحق للمواطنين بالعيش الكريم، من خلال رفع الحد الأدنى للأجور، تخفيض أسعار المواد الأولية، إلغاء المحسوبية والواسطة والرشاوى، وتكافؤ فرص العمل العامة والخاصة، والقضاء على ظواهر الفساد في النظام الحالي

ولأن الطريق لن يكون معبداً، لن يكون هذا التحرك هو الأخير، ستكون هذه التظاهرة واحدة من سلسلة لن تنتهي الاّ بسقوط النظام الطائفي وإنشاء الدولة المدنية حسب ما أكّد المشاركون

ها هو الشعب اللبناني ينتفض اليوم، متحدياً الثالوث: الطائفية..السياسة..والأمطار.. يتحدى كل العوامل التي قد تعيق تحركه، الآف من اللبنانيين نزلوا الى الشارع متحدين الطائفية المتفشية في النفوس وفي النظام، والتركيبة السياسية الأكثر فساداً في العالم أجمع، وكذلك الأمطار الغزيرة التي لم تتمكن من إحباط عزيمة المتظاهرين أو ان تردعهم

أخيراً تحرك الشعب مدافعاً عن حقوقه المهدورة دوماً، على أمل أن تنزل الملايين الأربعة الى الشارع هاتفةً بصوتٍ واحد : نعم لإسقاط النظام الطائفي

دوّرها دوّر دوّر … “ما فيها بنزين”


نعم لإسقاط النظام الطائفي

نعم لإسقاط النظام الطائفي

________

Source : Trella

________

نداء لكل المواطنات والمواطنين اللبنانيين، نداء للجميع، لكل شاب، لكل صبية، لكل رجل وإمرأة وكهل وطفل، نداء للتغيير فقد حان وقته، لا لليأس، لا تتوقفوا عن المطالبة بحقوقكم المهدورة
لأنّ لكل مواطن القدرة على الصبر والتحمل، نحن مواطنون ومواطنات نتحرك اليوم
• ضد النظام الطائفي ورموزه، أمراء الحرب والطوائف
• ضد نظام المحاصصة والتوريث السياسي
• ضد الإستغلال الإجتماعي – الإقتصادي، والبطالة، والهجرة
• ضد الفقر والتهميش
• ضد الإنماء غير المتوازن والحرمان المناطقي
• ضد العنصريّة والتمييز

أنا مستقل...ما تستقل فيني

أنا مستقل...ما تستقل فيني

لذلك نريد:
• دولة علمانيّة مدنيّة ديمقراطيّة، دولة العدالة الإجتماعيّة والمساواة
• الحق في العيش الكريم لكل المواطنين من خلال:
• رفع الحد الأدنى للأجور
• تخفيض أسعار المواد الأساسيّة
• تخفيض أسعار المحروقات
• تعزيز التعليم الرسمي
• تكافؤ فرص العمل العامة والخاصة
• إلغاء المحسوبيّة، الوساطة، والرشاوى
• الحق بالمسكن اللائق
• تعزيز الضمان الإجتماعي وإقرار ضمان الشيخوخة

هذه هي بعض من ظواهر الفساد في النظام الطائفي القائم، لهذا كله ولأسباب أخرى، يجب ونريد!
إسقاط النظام الطائفي

لذا، ندعو جميع المواطنين والمواطنات، وكل أفراد المجتمع الللبناني إلى التحرك.

الزمان: يوم الأحد الواقع في السابع والعشرين من شباط – الساعة الثانية عشر ظهراً
الانطلاق: كنيسة مار مخايل – الشياح

هذا التحرك لم يبدأ اليوم، ومستمر..

التوقيع
مواطنون وموطنات

%d bloggers like this: